الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
أحباب الأرض
أهلاً وسهلاً بكم في منتديات أحباب الأرض منتديات الدفعة الثالثة عشر المتخرجة من قسم علوم الأرض والبيئة للعام الجامعي 2010-2011
أحباب الآض
منتديات أحباب الأرض بحلة جديدة
أحباب الآض
الفائزون هم الأشخاص الذين يوظفون قناعتهم الإيجابية في خدمة أهدافهم
أحباب الآض
التاريخ ما هو الى مجموعة قصص عن أناس كانوا واثقين من أنفسهم
أحباب الآض
النجاح ما هو الا التحقيق التدريجي لأهدافنا الكبيرة
أحباب الآض
لا يقاس النجاح بما حققناه بمقدار ما يقاس بالمصاعب التي تغلبنا عليها
أحباب الآض
لا شيء يثير العدوى كالحماس، الحماس يزيل الصخور، ولا نجاح من دون حماس
أحباب الأرض
المعيار الصحيح في قياس النجاح هو عدد الأشخاص الذين جعلتهم سعداء
أحباب الأرض
حياتنا لاتقاس بالأيام والسنين وإنما تقاس بتجاربنا فيها ونتائج هذه التجارب
أحباب الأرض
حين تدور عقارب الساعه فترى مصائبها فتذكر أنها لكي تحمد فتشكر وأنها ساعه منقضيه ومنتهيه بالتأكيد
أحباب الأرض
هدفنا في الحياة هو ليس التفوق على الآخرين، بل التفوق على أنفسنا
أحباب الأرض
دعونا ننسى أنفسنا من خلال مساعدة الآخرين، الأمر الذي يعود بالخير علينا
أحباب الأرض
ضع في ذهنك أن إصرارك على النجاح هو أهم من أي شيء آخر
أحباب الأرض
السر لا يكمن في أننا أذكياء جدا، السر يكمن في أننا لا نستسلم بسهولة

شاطر | 
 

 جيولوجيا النفط (معلومات عامة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامي الخلقي



عدد المساهمات : 7
نقاط : 18
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 11/02/2013
العمر : 29

مُساهمةموضوع: جيولوجيا النفط (معلومات عامة)   السبت 25 يناير - 8:09

س : علل يُسمي بعض الناس النفط بالذهب الأسود ؟

ج : لأنه أعلى مواد الأرض قيمة في العالم و ذو أهمية كبرى فهو شريان الحياة الآن




ï أهمية النفط : يدخل النفط في كثير من الاحتياجات الحالية بشكل مباشر أو غير مباشر

1- مصدر للطاقة في العالم اجمع .

2- معظم الأدوات و الآلات و الحاجيات يدخل فيها النفط .

3- يصنع منه الكثير من: المركبات الكيميائية ـ العطور ـ الأدوية ـ الصناعات البتروكيميائية .




النفط قديماً

س : كيف عرف الأقدمون النفط ؟ 

ج : من خلال تسرباته عبر الشقوق إلى سطح الأرض .




ï استخدمه القدماء :

1- البابليون استخدموه في الزفت في البناء و طلاء المراكب .

2- العراقيون استخدموه بدل الأسمنت للصق الطوب .

3- العرب استخدموه في الحروب و الإنارة و العلاج .

4- الهنود في أمريكا كعلاج للأمراض .

5- الصينونيون لحفظ حبال السفن و وقوداً لتبخير المياه المالحة للحصول على الملح .




البترول Petroleum : باللاتيني زيت الصخر ( زيت = oleum + صخر =petra )

وهي تشمل جميع الهيدروكربونات الطبيعية في حالاته الثلاث ( الغازية ، السائلة ، الصلبة التي هي عليها الصخر)

البترول بالعربية هو " النفط " أو " الزيت




س : علل ـ يستخدم أكثر الناس كلمة النفط أكثر من الزيت ؟ 

ج : لأن كلمة النفط تدل على البترول الطبيعي وكلمة زيت تدل على الجزء السائل من البترول

عبارة النفط + آبار النفط = البترول + آبار البترول




تركيب النفط

النفط : هو عبارة عن سائل اسود مُخضر كثيف , يتركب من مزيج من المواد التالية :

1- مواد هيدروكربونية ( تتكون من الكربون والهيدروجين وهي البارافينات و الأوليفينات

2- عنصر الكبريت و الأكسجين و النيتروجين بالإضافة إلى كميات قليلة من الرصاص و النحاس والألومنيوم و الفانادويم

3- مواد عضوية ثانوية ذائبة أو عالقة في النفط ( مثل بقايا صدفية أو أشواك أو مخلوقات أحادية الخلية ) .




ï يختلف تركيب النفط على حسب

1- المكان . 2- العمق .




س : علل ـ يصعب تحديد تركيب النفط الكيميائي ؟ 

ج : لأن تركيب النفط يختلف من مكان لآخر وعمق لآخر




تصنيف النفط تجارياً : ( على حسب المركبات السائدة فيه إلى عدة أنواع هي) : 

نوع النفط مكوناته وزنه النوعي لونه

النفط الخفيف يحتوي على نسبة عالية من البارافينات وهو من أجود أنواع النفط منخفض وسيولته عالية يميل إلى الأخضر

النفط الثقيل يحتوي على نسبة عالية من الأسفلت مرتفع وسيولته عالية اسود داكن

النفط البرافيني الحلقي يحتوي على نسبة عالية من المركبات الهيدروكربونية الحلقية المشبعة

نظريات نشأة النفط

أ ) نظرية الأصل الغير عضوي :

مفهوما : تقول أن النفط نشأ من أصل غير عضوي نتيجة تفاعلات كيميائية قرب البراكين أو في أعماق البحار .

أهم ما يؤيدها : إمكانية تحضير بعض مشتقات النفط في المختبر .




ب) نظرية الأصل العضوي

مفهومها : تقترح أن النفط نشأ من أصل عضوي ومن تراكمات هائلة من المخلوقات الدقيقة التي تعيش في البحر وخاصة الطافية منها Planktons مثل المثقبات و الدياتومات




ويمكن إيجاز تكون النفط بهذه الطريقة بالخطوات التالية

1- عند موت المخلوقات الطافية فإنها تحبس في المواد ( الطينية و الرملية المترسبة ) في أحواض الترسيب وفي قيعان البحار منذ عصر الكامبري ، في بيئة من المياه الساكنة والخالية من الأكسجين

2- تعمل البكتيريا في هذه البيئة(اللاهوائية) على سحب الأكسجين من المواد العضوية فتحول المواد العضوية جزيئاً إلى شمعية ودهنية .

3- بتأثير عوامل أخرى كالضغط والحرارة والزمن تتحول هذه المواد إلى قطرات من النفط وتبقى حبيسة في بيئتها الطينية إلى أن تتدخل بعض الظواهر الجيولوجية فتؤدي إلى تجميعها مع بعضها




" لقد لقيت نظرية الأصل العضوي قبولاً واسعاً لدى المهتمين بدراسة النفط بعكس نظرية الأصل الغير عضوي وذلك للأسباب التالية

أ ـ وجود النفط في الصخور الرسوبية وعدم وجوده في الصخور النارية إلا عرضاً .

ب ـ وجود خواص ضوئية في النفط لا تتوفر إلا في المواد ذات الأصل العضوي " حيواني أو نباتي " .

ج ـ وجود مادة البورفرين في النفط التي دلت أنه قد نشأ من بيئة مختزلة معزولة عن الأكسجين

ـ يتكون البورفرين من اليخضور أو أصباغ حيوانية .

ـ خواص البورفرين يتحلل بوجود الأكسجين




هجرة النفط ومكامنه الطبيعية

( أ ) الهجرة الجانبية

يوجد النفط في بداية تكونه في صخور رسوبية تسمى صخور المنشأ على شكل قطرات كروية في مياه البحر المحبوسة فيها .

ثم يزداد سمك الغطاء الصخري فوق صخور المنشأ مما يؤدي إلى تقارب جزيئاتها وتضايق مسامات صخور المنشأ في النهاية يتم اعتصار هذه الصخور فيتسرب النفط ومياه البحر منها باتجاه أفقي ( جانبي ) حتى يصل النفط إلى مكمن مؤلف من صخور تدعى صخور التخزين وهي ذات مسامية و نفاذية أعلى حيث تتوقف هجرته بعدما يحاط من فوق وجوانبه بصخر أصم .




( ب ) الهجرة العمودية :

إذا تعرضت الصخور التي استقر فيها النفط فيما بعد إلى التشقق فإن النفط يتسرب مستأنفاً هجرته عموديا باتجاه أماكن فيها ضغط أقل




ï مكامن النفط الطبيعية

المكمن : عبارة عن تراكيب صخرية يتجمع فيها النفط ويكون الخزان .




ï الظواهر التي حددت وجود المكامن

1- طي بالقشرة الأرضية . 2- صدع بالقشرة الأرضية .




ï الشروط والعناصر اللازمة لتكون النفط ومكامنه وتجمعه في أي حوض رسوبي:

1- طبقات من صخور غنية بالمواد العضوية وهي ما تعرف بالصخور المولدة للنفط ( صخور المنشأ ) .

2- طبقات من صخور ذات مسامية و نفاذية وهي ما تعرف بصخور المكمن .

3- طبقات من صخور عديمة النفاذية وهي صخور صماء وهي ما تعرف بصخور حابسة.

4- وجود مصائد يتجمع فيه النفط والغاز الطبيعي .




ï أنواع المكامن :

1 – المكمن المحدب : يتكون من طي تصاعدي للصخور الرسوبية بشكل قبة تحت غطاء من صخور صماء غير مسامية .

2– المكمن الصدعي : يحدث نتيجة انكسار في الطبقة الصخرية نتيجة انسداد وإزاحة طبقة الصخور المسامية ليجعلها أمام طبقة صماء

غير مسامية .

3 – مكمن القبب الملحية : يحدث نتيجة اندفاع الملح من الطبقات السفلى على هيئة مخروط إلى الأعلى مسبب تحدب وتكسر الصخور

الواقعة في طريقه

التنقيب عن النفط

.. في الماضي كان التنقيب عن النفط على حسب أماكن تسربه إلى الأرض .

وفي الحالي بأساليب علمية وفنية باهظة التكاليف .




س : علل ـ لا تزال التكاليف آخذه بالارتفاع في التنقيب عن النفط ؟

ج : بسبب ازدياد عمق الطبقات . وامتداد البحث إلى المناطق المغمورة بمياه البحر




* الأساليب والأجهزة المستخدمة في التنقيب عن النفط تؤدي إلى استكشاف مكامن النفط فقط بغض النظر عن استكشاف النفط

ï مراحل التنقيب عن النفط

أ ـ جمع القياسات السطحية ودراستها

ـ الهدف من المرحلة الأولى : البحث عن مكامن النفط وتحديد مواقعه وأعماقه




ـ طريقة تنفيذ المرحلة الأولى

1- المسح الجوي والجيولوجي : ( أهم ما يعمل في هذه المرحلة ) : 

§ تصوير المناطق المراد مسحها بالطائرات والأقمار الصناعية حسب خطة

§ دراسة الصور والمُحضرة بأجهزة خاصة للحصول على خرائط تضاريسية تعرف بالخرائط الطبوغرافية والخرائط الجيولوجية

§ دراسة الطبقات الظاهرة على سطح الأرض وفحصها وجمع عينات للدارسة بالمختبر

§ أعداد خرائط جيولوجية مفصلة لمتكونات الصخور وأنواعها وخصائصها وأعمارها




2- المسح الجيوفيزيائي : الوسائل الجيوفيزيائية المستخدمة في تحديد المكامن

أ ـ قياس الجاذبية الأرضية

يعتمد على أجهزة الجاذبية الأرضية التي تقيس التفاوت في قوة الجاذبية الأرضية ما بين الصخور علية الكثافة " الثقيلة

والصخور منخفضة الكثافة " الخفيفة " .




ب ـ قياس المغناطيسية الأرضية

تعتمد على أجهزة القياس المغناطيسية التي تقيس قوة المجال المغناطيسي للصخور واتجاهه

يتم هنا استنتاج أعماق صخور القاعدة التي يمكن بواسطتها تعيين سمك وامتداد أحواض الترسيب حيث أن صخور القاعدة هي الأساس التي

تتراكم عليها الصخور الرسوبية .




ج ـ قياس الاهتزازات الأرضية

أهم وسائل القياس الجيوفيزيائي ( علل ) لأنها توفر معلومات ذات نسبة عالية من الدقة عن نمط التشكيلات الجيولوجية الجوفية .




تمر عملية قياس الاهتزازات الأرضية بالخطوات التالية

1- إطلاق اهتزازات أرضية اصطناعية بواسطة تفجير في بئر أو عدة آبار عمق الواحد منها يتراوح ما بين بضعة أمتار وحوالي 30 م حسب نوع الصخر .

وتجري على سطح الأرض بواسطة جهاز ثمبر Thumper .




2- تنتقل الاهتزازات الأرضية الاصطناعية إلى جوف الأرض على شكل موجات صوتية




3- تعود هذه الموجات إلى سطح الأرض بعد حين بسبب انعكاسها أو انكسارها أثناء سريانها في الطبقات المختلفة الكثافة علماً بأن هذه الموجات تجري بسرعة أكبر في الطبقات الأكثر كثافة عنها في الطبقات الأقل كثافة




4- تستقبل الموجات على سطح الأرض بميكروفونات خاصة تسمى جيوفونات Geophones تتصل بأجهزة تسجيل للموجات على أشرطة لدراستها




5- يتم بعد ذلك حساب الوقت الذي يستغرقه انتقال الموجات من سطح الأرض في عدة مواقع حتى يمكن معرفة أعماق الطبقات وتشكيلاتها الجوفية وخصائص صخورها .




ب ـ حفر الآبار

ـ الطريقة المستخدمة حالياً في حفر الآبار هي طريقة الحفر الرحوي




كيفية " الحفر الرحوي " : ـ 

يتم بدوران المثقب مع عمود الحفر المرتبط به ونتيجة للثقل المسلط على المثقب من قبل الأنابيب الثقيلة التي تشكل جزءا من عمود الحفر يتم التخلص من فتات الصخور عن طريق ضخ طين الحفر في أنابيب الحفر بواسطة مضخات على السطح وبذلك يخرج الطين المضخ محملاً بفتات الصخور من البئر عن طريق الفراغ الموجود بين الأنابيب وجدار الحفر ، بعدها يتم فصل فتات الصخور المحفورة عن الطين وإعادة تدويره مرة أخرى




طين الحفر = مزيج من المواد الكيميائية والماء .

وظيفة طين الحفر

1- يقوم بتشحيم المثقب وتبريده

2- نقل فتات الصخور إلى سطح الأرض .

3- يسيطر على النفط الموجود تحت ضغط عالي في جوف الأرض ويمنعه من التسرب إلى البئر والأنابيب .




يقرر الجيولوجيون عادة موقع البئر وينقل جهاز الحفر إلى المكان المعد ثم يبدأ الحفر الذي يصل عمق 5000 متر فإذا اكتشف النفط تسحب أنابيب الحفر من البئر وينزل أنبوب دقيق نحو مكامن النفط لإيقاف تدفق النفط ثم يضخ في هذه الحالة إلى البئر خلال هذا الأنبوب طيب ثقيل ( علل ) ...::. ليتغلب ضغطه إلى ضغط النفط داخل المكمن




إعداد البئر النفطية للإنتاج

1- تركب صمامات على فوهة البئر للمحافظة على السلامة

2- تدفع المياه بواسطة المضخات نحو قاع البئر ليحل محل الطين فيتدنى الضغط الواقع على النفط في مكمنه ويرتفع لأعلى وتصبح البئر جاهزة للإنتاج ينقل النفط بعد إنتاجه وفصل الغاز منه إما إلى ناقلات النفط مباشرة ثم إلى بلدان العالم أو ينقل إلى معامل التكرير حيث يفرز إلى مشتقاته من الغاز إلى الزفت .

 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
جيولوجيا النفط (معلومات عامة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم خاص بشعبة الطبقات والنفط :: علم الطبقات وجيولوجيا النفط-
انتقل الى: