الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول
أحباب الأرض
أهلاً وسهلاً بكم في منتديات أحباب الأرض منتديات الدفعة الثالثة عشر المتخرجة من قسم علوم الأرض والبيئة للعام الجامعي 2010-2011
أحباب الآض
منتديات أحباب الأرض بحلة جديدة
أحباب الآض
الفائزون هم الأشخاص الذين يوظفون قناعتهم الإيجابية في خدمة أهدافهم
أحباب الآض
التاريخ ما هو الى مجموعة قصص عن أناس كانوا واثقين من أنفسهم
أحباب الآض
النجاح ما هو الا التحقيق التدريجي لأهدافنا الكبيرة
أحباب الآض
لا يقاس النجاح بما حققناه بمقدار ما يقاس بالمصاعب التي تغلبنا عليها
أحباب الآض
لا شيء يثير العدوى كالحماس، الحماس يزيل الصخور، ولا نجاح من دون حماس
أحباب الأرض
المعيار الصحيح في قياس النجاح هو عدد الأشخاص الذين جعلتهم سعداء
أحباب الأرض
حياتنا لاتقاس بالأيام والسنين وإنما تقاس بتجاربنا فيها ونتائج هذه التجارب
أحباب الأرض
حين تدور عقارب الساعه فترى مصائبها فتذكر أنها لكي تحمد فتشكر وأنها ساعه منقضيه ومنتهيه بالتأكيد
أحباب الأرض
هدفنا في الحياة هو ليس التفوق على الآخرين، بل التفوق على أنفسنا
أحباب الأرض
دعونا ننسى أنفسنا من خلال مساعدة الآخرين، الأمر الذي يعود بالخير علينا
أحباب الأرض
ضع في ذهنك أن إصرارك على النجاح هو أهم من أي شيء آخر
أحباب الأرض
السر لا يكمن في أننا أذكياء جدا، السر يكمن في أننا لا نستسلم بسهولة

شاطر | 
 

 دعــــــــاء الصباح لأمير المؤمنين علي ابن أبي طالب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محـــ Mohammed ــمد



التخصص : Marine environment
عدد المساهمات : 99
نقاط : 187
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 13/10/2010
العمر : 27

مُساهمةموضوع: دعــــــــاء الصباح لأمير المؤمنين علي ابن أبي طالب   الأربعاء 15 ديسمبر - 4:21

يسم الله الرحمن الرحيم، اللهم يا من دَلَعَ لسانُ الصباح بنطق تبلُّجة، وسرَّح قطع الليل المظلم بغياهب تلجلجه، وأتقن صنعَ الفلك الدوار في مقادير تبرجه، وشعشع ضياءَ الشمس بنور تأججه، يا من دل على ذاته بذاته، وتَنَزَّه عن مجانسة مخلوقاته، وجل عن ملائمة كيفياته، يا من قرب من خطرات الظنون، وبَعُدَ عن ملاحظة العيون، وعَلِم ما كان قبل أن يكون، يا من أرقدني في مهادٍ أمنه وأمانه، وأيقظني إلى ما منحني من مَنَّهِ وإحسانه، وكف أكُفَّ السوء عني بعزِّهِ وسلطانه، زيادة في شرح النهج. اللَّهُمَّ صل على الدليل عليك في الليل الأليل، والماسك من أسبابك بحبل الشرف الأطول، والناصع الحسب في ذروة الكاهل الأعبل، والثابت القدم على زحاليقها في الزمن الأول، وعلى آله الأخيار المصطفين الأبرار، وافتح اللَّهُمَّ لنا مصاريع الصباح بمفاتح الرحمة والفلاح، وألبسني اللهم من أفضل خلع الهداية والصلاح، واغرس اللهم في سَربِ جَنَاني ينابيعَ الخشوع، وأجرِ لهيبتك من آماقي زفراتِ الدموع، وأدِّبْ اللَّهُمَّ نزق الخرقِ مني بأزمة القنوع، إلهي إن لم تبتديني الرحمةُ منك بحسن التوفيق فمن السالكُ بي إليك في واضح الطريق؟ وإن أسلَمَتْني أناتُك لقائد الأمل والمنى فمن المقيل عثراتي من كبوات الهوى؟ وإن خذلني نصرُك عن محاربة النفس والشيطان فقد وكلتني إلى حيث النصبِ والحرمان.

إلهي أتراني أتيتك إلا من حيث الآمال، أم عَلِقْتُ بأسباب حبالك إلا حين باعَدَتْني ذنوبي من دار الوصال، فبئس المطية التى امتطت نفسي من هواها، فواهاً لما سولت لها ظنونها ومناها، وتباً لها بجرأتها على سيدها ومولاها.

إلهي قرعت باب رحمتك بكف رجائي، وهربت إليك لاجئاً من فرط أهوائي، وعلّقْتُ بأسباب حبالك أناملَ ولائي، فاصفح اللهم ما كان من زللي وخطائي، وأقلني من صرعة ردائي إنك سيدي ومولاي، ومعتمدي ورجائي في منقلبي ومثواي.

إلهي كيف تطرد مسكيناً التجأ إليك من الذنوب هارباً، أم كيف ترد من ورد إليك شارباً، كلا وحياضك المتُرعة في ضنك المحول، وبابك مفتوح للطلب والوغول، وأنت غاية السؤل ونهاية المأمول.

إلهي هذه أَزِمَّةُ نفسي عَقلْتهَا بعقال مشيئتك، وهذه ذنوبي ذرأتها برحمتك، وهذه أهوائي المضلة وكَلْتُها إلى جناب لطفك، فاجعل اللهم صباحي هذا نازلاً عليَّ بالسلام في الدين والدنيا، ومسائي جنة من كيد الأعداء ومرديات الهوى، &إنك على كل شيء قدير ^(1) &تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ = تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَاب^(2) سبحانك وبحمدك من ذا يُقدِّر قدرك ولا يهابُك، ومن ذا يعلم ما أنت فلا يخافك، تألفت بقدرتك الفرق، فلقت برحمتك الفلَقَ، وأنرتَ برحمتك دياجي الغسق، وأنْهَرت المياه من الصم الصياخيد عذباً وأجاجا، وأنزلت من المعصرات ماءً ثجاجا، وجعلت الشمس والقمر للبرية سراجاً وهاجا، من غير أن تمارس فيما ابتدأت به لغوباً ولا علاجا، فيا من تفرد بالبقاء، وعدل في القضاء، صل على محمد وعلى آله الأصفياء، واسمع ندائي، واستجب دعائي، وحقق بفضلك أملي ورجائي، يا خير من دعي لكشف الضر، ومن هو المأمول لكل عسر ويسر، بك أنزلت حاجاتي فلا تردني من سنى مواهبك ورحمتك خائباً، يا كريم يا كريم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.sadan.yoo7.com
 
دعــــــــاء الصباح لأمير المؤمنين علي ابن أبي طالب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم خاص بالمشاركات العامة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: